البحث فى الموقع


القائمة البريدية

بريدك الالكتروني

إرشاد لكتاب معتمد في الجمع بين الصحيحين

إرشاد لكتاب معتمد في الجمع بين الصحيحين

إرشاد لكتاب معتمد في الجمع بين الصحيحين

كتب في تصنيف استشارات وإرشادات
بتاريخ 04 10 2012 15:20:02

إرشاد لكتاب معتمد في الجمع بين الصحيحين

 

عنوان: إرشاد لكتاب معتمد في الجمع بين الصحيحين

بقـلم: خادم الشريعة (الشيخ صالح بن محمد الأسمري)

 

 

 

  استشارة:

     فضيلة الشيخ/ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

    ما هو الكتاب المعتمد عند المحدثين في الجمع بين صحيح البخاري ومسلم؟ 

وجزاكم الله خيرا.

 

إرشاد:

     وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

     مرحبا بكم عزيزي

 
 
كتاب: "الجمع بين الصحيحين" للحميدي رحمه الله تعالى هو الذي اشتهر اعتماده عند المتأخرين، يقول عنه ابن الأثير رحمه الله تعالى في: "جامع الأصول"(1/55) : " فإنه أحسن في ذكر طرقه، واستقصى في ايراد رواياته، وإليه المنتهى في جمع هذين الكتابين"انتهى.
وصنيعه فيه بحذف الأسانيد، مع الاقتصار على ذكر الصحابي، وترتيبه على طريقة المسانيد، لا التراجم. كما بينه الحافظ الحميدي في مقدمته.
تنبيه: قد يحكي الحميدي الحديث من غير الصحيحين ثم يميز لفظ الصحيحين غالبا، وأشار العراقي في : "الألفية" لذلك بقوله:
..............................       وليت إذ زاد  الحميدي ميزا
قال السخاوي رحمه الله تعالى في: "فتح المغيث"(1/47) : "وليت إذ زاد ) الحافظ أبو عبد الله محمد بن أبي نصر ( الحميدي بالتصغير نسبة لجده الأعلى حميد الأندلسي القرطبي فاعل ، ذلك في جمعه ( ميزا ) فإنه ربما يسوق الحديث الطويل ناقلا له من مستخرج البرقاني أو غيره ، ثم يقول : اختصره البخاري ، فأخرج طرفا منه ، ولا يبين القدر المقتصر عليه ، فيلتبس على الواقف عليه ، ولا يميزه إلا بالنظر في أصله ، ولكنه في الكثير يميز بأن يقول بعد سياق الحديث بطوله : اقتصر منه البخاري على كذا ، وزاد فيه البرقاني مثلا كذا . 

ولأجل هذا وما يشبهه ، انتقد ابن الناظم وشيخنا دعوى عدم التمييز ، خصوصا وقد صرح العلائي ببيان الحميدي للزيادة ، وهو كذلك ، لكن في بعضها ما لا يتميز كما قررته"أ.هـ.

 

 

 

 

 

 تمت بحمد الله

 



الصور المرفقة

اضفها لمفضلتك بالموقع Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق